SESRIC




إجتماعات البنوك المركزية والسلطات المالية

جمع مركز أنقرة محافظي المؤسسات المالية ذات الإختصاص العاملة في البلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي بهدف مشاركة التجارب المكتسبة في مجال السياسات المالية وصيرفة البنوك المركزية لمواكبة الأجندة العالمية ومتابعة الإتجاهات العالمية والتطورات، إلى جانب العمل على تطوير وتحسين مستوى التعاون بين البنوك المركزية للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي.

جاءت المبادرة بالإجتماع في وقت كان فيه الإقتصاد العالمي لايزال يعاني من الآثار السلبية للأزمة المالية العالمية التي انعكست في هبوط مستمر في النمو الإقتصادي ومعدلات البطالة العالية في العديد من البلدان في العالم. سعى الإجتماع لإعطاء الصفة المؤسسية لمبادرة مركز أنقرة ولدعم جهود البلدان الأعضاء في المنظمة الرامية لتخفيف الآثار السلبية للأزمة المالية العالمية والهزات الإقتصادية على إقتصادات هذه الدول.

أجاز إجتماع البنوك المركزية والسلطات المالية، المنعقد في 3 أكتوبر 2009 في إسطنبول، الجمهورية التركية، البيان الختامي الذي قرر فيه محافظو البنوك المالية ورؤساء الوفود عقد إجتماع البنوك المركزية والسلطات المالية للبلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي في كل عام.

الموقع الرسمي ل"منصة لتبادل المعارف حول أنظمة الدفع"

الإجتماعات الماضية / المبرمج لها

إختر العام: 2014 2013 2012 2011 2010 2009


اجتماع 2013 للبنوك المركزية وسلطات النقد للبلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي
التاريخ : 27 - 28 نوفمبر 2013 مكان الإنعقاد : جدة السعودية

بتنظيم مشترك من قبل مركز أنقرة - سيسريك ومؤسسة النقد العربي السعودي (SAMA)، انعقد الاجتماع السنوي للبنوك المركزية والسلطات النقدية للبلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي 2013 في جدة المملكة العربية السعودية بتاريخ 27-28 نوفمبر بضيافة مؤسسة النقد العربي السعودي. وحضر الاجتماع مندوبون من البلدان الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي-بما في ذلك المحافظون، نائبو المحافظين، وخبراء البنوك المركزية - وممثلون عن المنظمات الدولية ذات الصلة مثل مجلس الخدمات المالية الإسلامية (IFSB)، ومجلس الاستقرار المالي(FSB) ، والبنك الإسلامي للتنمية ولجنة بازل.تحت عنوان "أثر الإصلاحات التنظيمية المالية الدولية الأخيرة على بلدان منظمة التعاون الإسلامي" تكون الإجتماع الذي استغرق يومين من ورشة عمل لفريق الخبراء(EGW) في اليوم الأول واجتماع للمحافظين في اليوم الثاني. وقد مثل البروفيسور سافاس ألباي، المدير العام  والسيد نبيل دبور، مدير دائرة الأبحاث الاقتصادية والاجتماعية، والدكتور أوموت أونال، باحث، المركز.