SESRIC



اجتماع كبار الموظفين حول رؤية المنظمة بشأن المياه
 
التاريخ : 12 - 14 يناير 2012 مكان الانعقاد : إسطنبول تركيا

عُقد اجتماع كبار الموظفين من الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول، في الفترة ما بين 12-14 يناير 2012، لدراسة مشروع وثيقة رؤية المنظمة بشأن المياه. وقد استضاف الاجتماع وزارة الغابات وشؤون المياه لتركيا، بالتعاون مع الأمانة العامة للمنظمة. وحضر الاجتماع خمسون مشاركا من اثنين وثلاثين دولة عضو بالمنظمة، ومؤسسات تابعة للمنظمة، ومثل مركز أنقرة، الباحث السيد أتيلا كرامان.

وافتتح الاجتماع السيد جنيت جرك؛ مدير المديرية الإقليمية الرابعة عشر للأشغال المائية لتركيا؛ نيابة عن الأستاذ الدكتور فيسيل ايروغلو؛ وزير الغابات وشؤون المياه لتركيا. بعد أن رحب بالمشاركين في اجتماع كبار المسؤولين حول رؤية المنظمة بشأن المياه، ذكر السيد جرك بالخطوة المهمة لإنشاء رؤية مشتركة والتعاون بين البلدان الأعضاء في المنظمة، حيث أن العديد منها لديها موارد مائية محدودة ونادرة. وتابع السيد جرك إلى القول بأن الاحتباس الحراري العالمي وتغير المناخ والزيادة السكانية، والتصنيع، تزيد الضغط على الموارد المائية لمنطقة المنظمة. وأبرز السيد جرك؛ مذكرا بأن الإدارة الفعالة لموارد المياه أصبحت قضية ذات أولوية لكل بلد تقريبا؛ بأن رؤية المنظمة بشأن المياه سوف تساعد على زيادة النشاط العلمي لبناء القدرات، وتبادل التكنولوجيا، والتعاون فيما بين الدول الأعضاء بالمنظمة.

بعد خطاب السيد جرك، ألقى الدكتور رازلي مهد نور الدين؛ المدير العام لدائرة العلوم والتكنولوجيا بالأمانة العامة للمنظمة؛ بيان هذه الأمانة. ورحب الدكتور رازلي بالمشاركين وشدد على أن الأمانة العامة للمنظمة قد قدمت مشروع وثيقة رؤية المنظمة بشأن المياه للبلدان الأعضاء وفقا لقرار الاجتماع الخاص للوزراء المسؤولين عن المياه في مناطق المنظمة، والذي عقد على هامش المنتدى العالمي الخامس للمياه يوم 20 مارس 2009 في إسطنبول-تركيا. وطلب الاجتماع الخاص من الأمانة العامة للمنظمة صياغة مقترحات ملموسة لتعزيز التعاون بشأن قضايا المياه، من خلال إعداد رؤية المنظمة بشأن المياه وإنشاء مجلس للمياه بالمنظمة. وتبعا لذلك، عقد فريق الخبراء الاستشاري، الذي يتألف من خبراء من جميع مناطق المنظمة، عدة اجتماعات لإعداد مشروع رؤية المنظمة بشأن المياه.

كما انتخب المشاركون في الاجتماع أعضاء المكتب بالتزكية وهم كالتالي:

  1. الرئيس : الجمهورية التركية
  2. نائب الرئيس : سلطنة عمان والجمهورية السنغالية
  3. المقرر العام : الجمهورية الكازاخستانية

وبعد اعتماد جدول الأعمال وبرنامج العمل الصادر عن الاجتماع، قدم الدكتور رازلي "التقرير المرحلي عن وثيقة رؤية المنظمة بشأن المياه". وبعد ذلك، قدم السيد فوزي السلطان؛ رئيس الفريق الاستشاري للخبراء لمنظمة التعاون الإسلامي في مجال المياه؛ وثيقة الرؤية للمنظمة بشأن المياه.

واستعرض المشاركون في الاجتماع وثيقة رؤية المنظمة بشأن المياه، وقضايا المياه الرئيسية ذات الصلة، وتحديد تدابير ملموسة لتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء بالمنظمة في قطاع المياه.

واتفق المشاركون على تقديم الوثيقة لاعتمادها من قبل المؤتمر الإسلامي للوزراء المسؤولين عن المياه واستكمال مشروع جدول الأعمال وبرنامج العمل، فضلا عن مشروع قرار للمؤتمر الإسلامي للوزراء المسؤولين عن المياه. ورحب الاجتماع بالعرض الذي تقدمت به وزارة الغابات وشؤون المياه لتركيا لاستضافة المؤتمر الإسلامي للوزراء المسؤولين عن المياه يومي 05-06 مارس 2012 في إسطنبول-تركيا.