تطوير التعليم والعلوم في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي 2012/2013

SESRIC



تطوير التعليم والعلوم في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي 2012/2013
التاريخ : 17 ديسمبر 2012

يحلل تقرير مركز أنقرة حول تطوير التعليم والعلوم في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي 2012-2013 الاتجاهات في المؤشرات الرئيسية في مجال التطورات العلمية والتعليمية في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. ويدرس هذه الاتجاهات بطريقة المقارنة مع نظرائهم في مجموعة البلدان المتقدمة، والبلدان النامية غير الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي فضلا عن العالم ككل.

في الجزء الأول، يبرز التقرير مؤشرات التعليم الأساسية مثل عدد السكان في سن المدرسة، ومتوسط سنوات الدراسة ومعدلات معرفة القراءة والكتابة. ويقيم اتجاهات معدل الالتحاق في جميع مراحل التعليم، بما في ذلك البرامج التقنية والمهنية، كمؤشر رئيسي حول مدى الحصول على الخدمات التعليمية. وللتغيرات في معدلات الالتحاق آثار على الطلب على الموارد التعليمية مثل المدرسين المؤهلين، والمرافق، ومستويات التمويل المطلوب لتوفير خدمات تعليمية ذات جودة عالية. كما أن التقرير يحقق في التقدم والإنجاز في مجال التعليم والموارد التعليمية ويدرس ظروف التعليم، بما في ذلك الإنفاق الحكومي على التعليم.

وخصص الجزء الثاني من التقرير للتطورات العلمية. وهو يبرز الموقف الحالي لR & D وS & T في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي من حيث تقييم أداء متوسطهم من حيث بعض المؤشرات ذات الصلة مثل الموارد البشرية في R&D، ونفقات R&D، وصادرات التكنولوجيا العالية، والمنشورات العلمية وطلبات براءة الاختراع. وبذلك، يسلط التقرير الضوء على عدد من القيود والتحديات التي تواجه البلدان الأعضاء في جهودها الرامية إلى تعزيز التنمية التعليمية والعلمية.

النسخة الإلكترونية عبر الإنترنت

تطوير التعليم والعلوم في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي 2012/2013 (الإنجليزية) (العربية) (الفرنسية)